The-one-message

منتدى لكشف الحقائق
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
العالم يتغير,اراه في الماء,اراه في التراب,اشمه في الهواء
The world is changed. I feel it in the water. I feel it in the earth. I smell it in the air.
يو 3: 19وهذه هي الدينونة ان النور قد جاء الى العالم واحب الناس الظلمة اكثر من النور لان اعمالهم كانت شريرة.

شاطر | 
 

 توقعات متنوعة لهذا العام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
The one message
Admin
avatar

ذكر الجوزاء النمر
عدد المساهمات : 641
تاريخ الميلاد : 06/06/1986
تاريخ التسجيل : 28/01/2011
العمر : 31

مُساهمةموضوع: توقعات متنوعة لهذا العام   الثلاثاء يونيو 21, 2011 12:51 am



توقعات و تنبؤات ميشيل حايك لعام 2011

- الجامعة اللبنانية: مسرح للمشاحنات والتفرقة وبعض الفضا ئح
- العميد فايز كرم لن يكون اسماً منسيّاً في السجن
- مظاهر ايمانية شعبية في لبنان اثر حدث مصنّف غير طبيعي
- نرى الكفيّة الفلسطينية على اكتاف شخصيات عالمية
- يقوم فريق 14 آذار بتحرّك مسالم على صورة مبادرة عكسية لاحتواء ازمة معينة
- فريق طبي يحيط بنتنياهو
- طريق بكركي-حريصا تحت المراقبة بعيون محلية واجنبية
- الكثير من الاستثمارات ستصبّ في القطاع الاستشفائي اللبناني
- جامعة الدول العربية في القاهرة تشهد تحوّل استثنائي نتيجة احداث طارئ ة
- ما جرى في دير الزور في سوريا يشكّل بداية لتدخّلات وانتهاكات
- على الرغم من ان الحكومة الا سرائيلية قد قررت رسمياً عدم الاعتذار من تركيا بشأن الاعتداء على اسطول الحرية، نرى كسر للقرار الاسرائيلي واشارات ايجابية لصالح تركيا
- اليونيفيل في لبنان ستحتاج لمنظمة تشبه اليونيفيل للخروج من مأزق
- مشهد عين علق يتكرّر من خلال عمليات يقوم بها اره ابيين للثأر لدم عوض عوض وشخصٍ آخر
- الاعلام اللبناني ينشغل بتغطية احداث ذات علاقة بالمجلس الوطني للاعلام وبوزير الاعلام
- دفاتر مفتوحة بين السيد حسن نصرالله والرئيس السنيورة
- جزيرة الارانب في شمال لبنان تزدهر رويداً رويداً لتتحوّل الى منطقة مقصودة، وهدف بالمنظار الاجنبي على المدى البعيد
- زعامة عادل امام في مصر برسم بعض التهديد
- صفحة رياضية جديدة مشرقة مليئة بالانتصارات في المملكة العربية السعودية
- بروز تصاعدي لشخصية حكومية مصرية بأسلوب يحظى بتأييد من الرأي العام
- ضغط شديد من جهات معينة لمقاضاة عمرو اديب في مصر
- انقسام حاد في الرأي حول عمل فني رمضاني ومستقبل العمل الى أفق مسدود
- استنفار داخل كتلة حزب الله النيابية وأصداء تردد اسم رئيس الكتلة النائب محمد رعد
- حادثة ذات ارتباط وثيق بمحطة MTV
- شائعات وبعض الاحداث في ستار اكاديمي
- محيط اسامة حمدان في غليان وصخب
- جانب قيادي في مؤسسة عسكرية لبنانية يصاب بالرشوة والفساد، ويباشر عمليات تهديد متنوعة، ومشاكل بينه وبين جهة اعلامية
- تمرّد كنسي في لبنان على مستوى عالٍ
- اسم عماد مغنية الى الواجهة من جديد مترافقاً مع جدل حاد ينتهي بنتائج حساسة جداً
- ردة فعل تتحول الى حدث ا نقلابي مؤلم في احدى بلديات لبنان
- الانفتاح القطري على العالم يسهّل الطريق امام مجموعات مخرّبة للتسلل الى امن البلد
- صدمة فنية محزنة ذات ارتباط بالاردن
- السياسة والمشاكل وليس الميكروسوفت عنوان المرحلة القادمة لبيل غيتس
- العاصفة تهب على باكستان ارضاً وحكومة
- تخوض قطر معارك التجارة العقارية وشراء بعض المعالم الرمزية في العالم خارج حدودها
- يخيّم الظلام على بعض الرؤوس في الكنيسة القبطية
- خلل امني على المستوى الرسمي في المملكة العربية السعودية نتيجة استغلال فئوي لظاهرة التقارب العفوي بين اهل الحكم والشعب
- لا بقاء لتركيبة حكومة اسرائيل كما هي
- رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال سليمان التوافقي في اتجاه معين لتكون السنوات المقبلة من ولايته مختلفة عن ما مضى
- بين الكورة والبترون، تستيقظ ذاكرة في نفق شكّا
- النائبان عقاب صقر وعمّر حوري هما ورقتين على طاولة التجاذبات، واسمين مطاردين
- بابا روما وجهاً لوجه مع الازمات
- اقصى اهتمامات رؤساء العالم وينهم اوباما سيكون المجسد الاقصى والمجسد الابراهيمي
- نوع من انقلاب في مسار قضية سوزان تميم وهشام طلعت مصطفى حكماً ومحكمةً
- السيد حسن نصرالله خارج مقرّه في مرور استعراضي جماهيري مختلف
- اكتشافات طبية متقدمة لمحو الظلمة من العيون
- بروز ملفت للمرأة السورية في محيطها العربي
- سيف الاسلام القذافي في ضربة اولى
- خطط الرئيس الفرنسي ساركوزي تسطدم بنكسات جارحة
- رئاسة الحكومة اللبنانية خارج بيروت
- من مأساة الى أخرى وكأن الحزن يصرّ على السكن في عائلة لبنانية
- حشد بشري على شكل مظاهرة بلباس موحّد لأغلبية المشاركين فيه
- سلاح جوّي في المنطقة العربية على موعد مع حدث قاسٍ
- حركة على ايقاع مختلف في صفوف فرقة كركلا
- الشيخ الازهر في محاولات لردّ التعدّيات والهجمات
- مصيبة تجمع لأول مرة اسرائيل ببعض الدول المحيطة
- الى جانب انشغالها ببناء الابراج، ستنشغل دولة الامارات العربية بأمن بعض الابراج وبسدّ بعض الثغرات الامنية، وتشهد عملية تسلّح كأن الحرب على الابواب
- بعض عناصر من حزب الله بدافع غريب في مواجهة سلاح بعض رفاق الصف
- نسمع احد الرؤساء الثلاثة في لبنان وهو يتلو كلمة رسمية في حالة تأثّر شديد فيترك اثر عميق لدى المستمعين
- رياض سلامة يبقى الرقم الصعب والاسم الاصعب في استحقاق الحاكمية رغم الاخطار والتحديات
- مبادرات اردنية تساهم في حل خلافات على نزاعات كبيرة ومعقدة
- بعض النشاطات غير الحذرة في حياة الرئيس السوري بشار الاسد اليومية تعرّضه لبعض الحوادث
- ظهور وثيقة تاريخية ذات ارتباط بالاديان السماوية
- في صورة مفاجئة، ينقطع مسلسل الافراح في قطر لفترة زمنية
- تستيقظ بعض الخلايا المزروعة في المملكة العربية السعودية مرّتين: المرة الاولى للايساءة للمملكة والعبث بأمنها، والثانية لمواجهة قبضة سعودية من حديد لسلخها من جذورها
- يعود محمد البرادعي من معركته باكراً
- تطورات مهمة من الجانب الاسرائيلي في ما يخص الخلاف على الحدود بين دولتي اسرائيل وفلسطين
- خضة بحرية في مضيق هرمز
- فرصنة جوية في سماء منطقتنا
- تأخذ بعض المناطق السورية حقّها التاريخي والتراثي والجمالي
- ينفجر غضب كل من باراك واشكينازي، ومعالم كثيرة تتبدل قبل الهدوء
- تركيبة الحكومة العراقية الجديدة لن تستمر على ما هي عليه
- كلمات نارية من قلب النار تقولها شخصية لبنانية
- خطط تحضيرية ليستعيد اسامة سعد قسماً من القرار الصيداوي
- دم ديني في لبنان في مشهد مؤثر
- فرق عسكرية مصرية في حالة استنفار للامساك بزمام امور مهددة بالفلتان
- هلع في ازقة عين الحلوة، قرارات فلسطينية واوامر ذات توجهات غير فلسطينية داخل المخيمات
- ثغرة ذات نتائج خطيرة في مطار بيروت وتحقيق موسّع في حادث ة مرتقبة على احد الخطوط الجوية المرتبطة بمطار بيروت
- عملية تطهير وتطيير في سلك القضاء اللبناني
- الطبيعة تنقلب على طبيعتها في لبنان وتوصف بعض النشرات الجوية ب "اللا معقول"
- الذين يعتقدون انهم ورثة ميشال عون والتيار الوطني الحر سينشغلون بمشاكل داخلية وحسابات منصبية وقسمة وهمية، والبعض يترك التيار قبل استحقاق القسمة
- مستجدات طارئة تستدعي العائلة المالكة في السعودية، اما نتائج الاجتماع فتتمثّل باطلاق ورشة تغيير عالية في اعلى المناصب، وتطعيم الحكم بدم جديد ونفس شبابي
- سيقترن اسم الملك عبدالله بن عبد العزيز بالأبوّة العربية
- اختلاف عن السنوات الماضية في افق كرة القدم المصرية في بطولة الكأس الافريقية
- نرى في شوارع ايران ما يذكّر بزمن الث ورة والامام الخميني
- تخسر المعارضة الايرانية احد ابرز وجوهها
- حادثة اختفاء الامام موسى الصدر تتكرر مع شخصية عربية
- للمرو الاولى وبطريقة جنونية غير مسبوقة، تزرع مواقع عديدة في البلدان العربية منظومات صاروخية
- رغم كل التعثرات التي تعترض مسيرة الرئيس محمود عباس، يتحقق حلم من احلامه
- تسجّل غزة انتصاراً بحصارها
- تغييب شخصية فتحوية بارزة عن مهامها
- ويكيليكس من الف ضائح السياسية الى التركيز على الفضا ئح المالية والمصرفية
- عمليات اره ابية من نوع آخر في مطارات اميركا
- يد المانية مساعدة تمتد الى اكثر من بلد في العالم
- تقرأ جهات معينة اشارات من مخططات ايرانية تسارع بكثير من الخوف في الاعلام صوتاً وصورةً لرسم خطط مواجهة استباقية
- ثلاث علامان في افق الرئيس اوباما: اولاً، اوباما عرضة لحوادث متلاحقة غالباً ما لا تحدث للرؤساء. ثانياً، مواجهات حادة داخل فريق عمل اوباما ينجم عنها قرارات تغييرية. ثالثاً، يحظى اوباما بعاطفة شعبية تنشله من الازمة لفترة زمنية قصيرة ومحدودة.
- كلينتون امرأة منهارة في عدسة المصورين
- الصيد الثمين للاره اب داخل اوروبا
- يشغل اسم "بوتين" روسيا والعالم
- تسرق امارة ابو ظبي الاضواء فعلاً لا وهماً
- علم مستحدث يرفرف فوق احدى الدول
- بلدان اوروبيان في مواجهة ظاهرة مع اسرائيل
- انعقاد طاولة حوار في الكويت شبيهة بطاولة الحوار اللبنانية
- اعطاء حقوق للمرأة الكويتية في قرارات انفتاحية
- المزيد من الاستثمارات الخارجية واهتزاز كيان شخصية حكومية كويتية
كما ختم ميشال حايك توقعاته بأننا قد نسمع قريباً باغتيال يسمى جريمة العصر لكن الاغتيال لا يوقف السلام.

++++++

الفلكي الخطابي يكشف توقعات عام 2011

أعلن الفلكي المغربي عبد العزيز الخطابي عن تنبؤاته بالنسبة للسنة المقبلة 2011، وهي التنبّؤات التي ينتظر أن تلاقي جدلا كبيرا في عدد من دول العالم التي بدأت عدد من أجهزتها تبدي أهمّية كبيرة لتكهنات الفلكي المغربي الذي ردّد أكثر من مرّة بأنّه لا يكشف عن الغيب الذي يبقى بيد الله.. وأنّه يقوم بحسابات فلكية علمية تؤدّي نتائجها إلى نجاح كبير لتكهّناته بعدد من وقائع المستقبل.. مشيرا إلى أنّ الفضاء الخارجي للأرض سيعرف العام المقبل مقابلة كوكب لمدار الأرض، ما سيؤدي إلى مجموعة من التغيرات والكوارث والانقلابات.

ورغم كون الفلكي الخطايي مغربي الجنسية إلاّ أنّ تكهّناته بخصوص بلده قد جاءت جدّ مقتضبة وملخّصة في المجال السياسي الحزبي.. إذ أورد ضمن لائحة تكهّناته بخصوص العام الذي لا يفرقنا عن مقدمه إلاّ شهر ونيف: "بعض أمناء الأحزاب السياسية بالمغرب سيرحلون، والآخرون سيقعون ضمن أزمات سياسية".

دول المغرب الكبير ستعرف عام 2011، حسب الخطابي، اضطرابات إضافية ضمن علاقاتها الرديئة من الأصل.. إذ يرتقب أن تزداد حدّة التوتّر بين دول المنطقة قاطبة، وخصوصا بين المغرب والجزائر، جرّاء ما أسمي ضمن لائحة التكهنات بـ "توقيع اتفاقات دينية".. كما يرتقب أن ترتفع حدّة الاقتتال بين أجهزة الأمن الجزائرية والتنظيمات الإسلامية النّاشطة فوق ترابها.. إضافة لعمل عدد من دول المغرب الكبير على توقيع "اتفاقيات سرّية" فيما بينها.. و"غياب" بعض قادة الدول المغاربية.. مع تسجيل فيضانات وهزات أرضية وارتفاع لأسعار البضائع.

كما يتكهن عبد العزيز الخطابي لعام 2011 بأن يعرف محاولة اغتيال عدد من رؤساء الدول، كالرئيس الأفغاني حامد كارازاي، والرئيس الأمريكين ونظيره والفرنسي، وشخصية عراقية سياسية بارزة.. في حين سيكون الزعيم الليبي معمّر القذافي نجم السنة التي ستعرف أيضا أزمة سياسية بين إسرائيل وعدد من الدول العظمى.. إذ أورد الخطابي: " السيطرة الإسرائيلية على غزة ستبقى، والضفة الغربية مهددة ، واغتيالات لقيادات فلسطينية معروفة تلوح في الأفق.. كما أنّ إسرائيل سوف تنهزم بالقرارات السياسية وستعاني من اختناق اقتصادي يدفع شعبها للتظاهر، ولأول مرة في التاريخ، لدوافع سياسية واقتصادية.. وسيكون وزير الخارجية محرجا لأقصى درجة إلى جانب بعض الزعماء الاسرائيليين الذين ستكون لهم بعض الخلافات تؤدي إلى الاصطدام بأوروبا".

وتوقع الخطابي لليابان خلافات سياسية مع بعض الدول و أزمة اقتصادية.. في حين تنبأ لدول شرق آسيا بحركات دينية متشددة، وقمع، وكوارث بيئية وفيضانات، وظهور لحركات تمردية تعلن العصيان على السلطة، وأزمات اقتصادية وتغيير لحكومات بانقلابات صورية أو عسكرية، وانقطاع للتيار الكهربائي في بعض الدول، واغتيالات واختطاف وقتل سياح، ومجموعة من المظاهرات والنداءات حول حقوق الإنسان. أمّا أوروبا فقد رأى فيها الخطابي عام 2011 قبلة لظهور اضطرابات اجتماعية بالجملة تنيجة ارتفاع أسعار السلع والمحروقات، وظهور حركات ذات توجهات مختلفة تفضي لتظاهرات متمحورة حول تيارات الدينية.. زيادة على خلافات سياسية مفضية إلى ركود اقتصادي ثم مشادات بين بعض الرؤساء.

وبخصوص الولايات المتحدة الأمريكية يرى الفلكي المغربي أنّها ستعرف انتعاشة اقتصادية نسبية تصاحبها بعض التغييرات الكبيرة في السياستين الداخلية والخارجية.. إضافة لمخاطر هامّة مرتبطة بالفيضانات والأعاصير ترافقها إضرابات وانتفاضات وانفجارات.. في حين تنبِّئ لأمريكا اللاتينية بانتشار الحرائق وانخفاض المردود الفلاحي بسبب تخريب بيئية، إلى جانب انهيارات اقتصادية تهم دول البرازيل وكولومبيا والشيلي والبيرو.. أمّا إفريقيا فستعرف انقلابات ثورية ودينامية للحركات تحررية، وكذا اغتيالات ومجاعات تصاحبها صراعات سياسية وانقلابات عسكرية.

كما تمّ التنبؤ للبنان بفوضى طائفية واشتباكات واغتيالات تضلع فيها إسرائيل باستهداف قادة الحركتين الإسلامية والسياسية.. في حين ستعرف سوريا تغييرات في السياسية الداخلية والخارجية تعثر علاقاتها مع لبنان وتقوية حجم التدخلات الأجنبية فيها.. فيما ذكرت المملكة الأردنية الهاشمية ضمن تكهنات الخطابي لـ2011 مقرونة بتظاهرات غاضبة في الشارع تحدث الشغب والفوضى ، إلى جانب ارتفاع أنشطة التيارات الدينية واستمرار ضعف الأداء الاقتصادي وعموم الغلاء.. في حين أشير للمملكة العربية السعودية بأنّها ستساهم في العملة الخليجية الموحدة.

فنّيا؛ توقع الفلكي المغربي وفاة الفنانات المتعدّيات للسنة السبعين من العمر في العالم العربي.. كما توقّع أن تلتصق "أخبار سيئة" ببعض المشاهير الفنية كعادل إمام وكاظم الساهر ورضا العبد الله وهيفاء وهبي

+++++++

توقعات الفلكي التونسي حسن الشارني العامة للعام 2011

تنبأ الفلكي التونسي حسن الشارني بأن يشهد العام 2011 اضطرابات كبيرة, وكوارث طبيعية وصفها بالرهيبة, وأعمالا إرهابية متعددة, واغتيالات في المنطقة العربية, إلى جانب اندلاع حرب جديدة في لبنان بين “حزب الله” وإسرائيل.
وقال الشارني, الذي يتولى منصب نائب رئيس الاتحاد العالمي للفلكيين, في تكهناته للعام 2011, التي نشرتها صحيفة “الحدث” التونسية الصادرة أمس, إن “الدلائل الفلكية تشير إلى أن العام 2011 الذي سيكون أول أيامه يوم زحل, أي السبت, سيكون عاماً هادئاً خلال الأشهر الأربعة الأولى, ليُصبح بعد ذلك عاماً مضطرباً على كل الأصعدة”.
وأضاف الشارني, الذي اكتسب شهرة عالمية واسعة منذ أن تنبأ بوفاة أميرة ويلز ديانا قبل ثمانية أشهر من حادث السير الذي أودى بحياتها في نهاية أغسطس1997 في باريس, أن العالم سيشهد خلال العام 2011 مراحل صعبة ودموية, فيما ستكون منطقة الشرق الأوسط على كف عفريت.
وتوقع في هذا السياق أن يشهد لبنان تصادماً خطيراً بين “حزب الله” وإسرائيل خلال شهر رمضان المقبل, إلى جانب تدهور الوضع في فلسطين, التي ستشهد نهاية وصفها ب¯”المأساوية” لشخصية مرموقة.
وفي توقعاته المرتبطة بالشأن الفلسطيني, قال الفلكي التونسي “ستشهد إحدى المدن الإسرائيلية عملية انتحارية كبيرة تخلف ضحايا وخسائر مادية, وتشعل النار بالهشيم”, مضيفاً أن المنطقة العربية ستشهد وفاة شخصية بارزة, وأعمالاً إرهابية على خلفية انتخابية تخلف ضحايا كثيرة, فيما سيشهد العراق عملية انتحارية شبيهة بعملية اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري, تودي بحياة رئيس حزب مهم له علاقة وطيدة بإحدى دول الجوار.
كما توقع أن تشهد سورية “عمليات مختلفة سينفذها جهاز الموساد الإسرائيلي في محاولة لزعزعة استقرار النظام هناك, ولإجباره بطريقة أو بأخرى على التنازل عن هضبة الجولان” التي تحتلها إسرائيل منذ يونيو 1967.
وشملت توقعات الشارني للعام 2011 الأوضاع في آسيا وأوروبا وأميركا, حيث توقع أن تشهد باكستان انقلاباً عسكرياً وعمليات انتحارية, فيما اكتفى بالإشارة إلى أن الولايات المتحدة ستعيش خلال العام المقبل على وقع فضائح وصفها “بالرهيبة والعجيبة”.



_________________
البستان الجميل لا يخلو من الأفاعي
عظَمة عقلك تخلق لك الحساد وعظَمة قلبك تخلق لك الأصدقاء
من عاش بوجهين مات لا وجه له
الشجرة العاقر لا يقذفها أحد بحجر
الحياة مليئة بالحجارة فلا تتعثر بها بل إجمعها وابنِ بها سلما تصعد به نحو النجاح
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://the-one-message.syriaforums.net
 
توقعات متنوعة لهذا العام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
The-one-message :: المنتديات العامة :: المنتدى العام-
انتقل الى: