The-one-message

منتدى لكشف الحقائق
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 جريح يروي الجريمة التي ارتكبتها التنظيمات المسلحة في معرة النعمان.. عناصر من قوى الأمن يفندون مزاعم الإعلام المغرض: مستمرون في الدفاع عن الوطن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
The one message
Admin
avatar

ذكر الجوزاء النمر
عدد المساهمات : 641
تاريخ الميلاد : 06/06/1986
تاريخ التسجيل : 28/01/2011
العمر : 31

مُساهمةموضوع: جريح يروي الجريمة التي ارتكبتها التنظيمات المسلحة في معرة النعمان.. عناصر من قوى الأمن يفندون مزاعم الإعلام المغرض: مستمرون في الدفاع عن الوطن   الإثنين يونيو 13, 2011 9:57 pm



فند عناصر من قوى الأمن الداخلي الأكاذيب التي أوردتها قنوات التضليل والافتراء ضد سورية والتي ادعت فيها مقتلهم على أيدي قوات الأمن لرفضهم الأوامر لتتجلى الحقيقة بأبهى صورها على لسان بعض من قتلتهم الفضائيات والمواقع الالكترونية الكاذبة والمضللة والمشتركة بالمؤامرة على سورية وأمنها واستقرارها.

وقال المقدم أحمد الفرحان قائد وحدة الأمن المركزي في درعا لقد علمت من بعض الأصدقاء خلال اتصالات هاتفية بورود اسمي على بعض المحطات التحريضية المغرضة على أنني قتلت وتمت تصفيتي بزعم رفض أوامر رؤسائنا وهذا الكلام عار عن الصحة ولا مصداقية له فنحن ما زلنا أحياء وسنستمر بإذن الله في مقارعة هؤلاء والدفاع عن الوطن بكل ما أوتينا من قوة.

من جهته قال الشرطي باسل إبراهيم من كتيبة الأمن المركزي: إن أهلي اتصلوا بي وأبلغوني بإقدام الأمن على تصفيتي إلا أن هذا الكلام عار عن الصحة مضيفا انني خدمت في درعا ودوما وإدلب خلال بسط الأمن والاستقرار هناك وأصبت بكسر في قدمي اليسرى وقد وضعت أسماؤنا في مجلة الشرطة ونزلت نفس الأسماء على القناة والمحطات المغرضة.

من جانبه قال الشرطي كرم الطرشة من كتيبة الأمن المركزي في حرستا: إن والدي اتصل بي ليطمئن علي وهو يقول لي إن صديقه تكلم معه وأبلغه أن اسمي ظهر على إحدى القنوات الإعلامية المغرضة على أنني قد استشهدت مؤكدا عدم صحة هذا الكلام.

وأضاف الطرشة أن جميعنا نعرف أن القنوات تحاول أن تضلل وتتكلم بأشياء لم تحدث بهدف خلق انشقاق بيننا إلا أننا جميعا نعرف ذلك ومازلنا على قيد الحياة.

بدوره قال الشرطي تاج الدين دناور من كتيبة الأمن المركزي بدمشق: لقد بدأ الناس بالتوافد إلى منزلنا للتعزية بي رغم عدم معرفة أهلي بأي شيء حول هذا الموضوع فاخبرهم الناس عن سماع خبر تصفيتي على يد القوات الأمنية لعدم إطاعتي للأوامر العسكرية بإطلاق النار ولكننا ما زلنا أحياء وكذبنا المحطات المغرضة فقد كانت مهمتنا هي الذهاب إلى درعا لحفظ النظام وحماية ممتلكات الناس فقط.

أما الشرطي أيهم علي من وحدة المهام الخاصة فقال: لقد تحدث معي زملائي المدنيون واخبروني أن اسمي ظهر ضمن المستشهدين والمنشقين عن الجيش فأجبتهم أن هذا الكلام عار عن الصحة.

وأضاف علي: إنني أحب القول للقنوات المغرضة المتعاملة المتآمرة إنني وزملائي وكل من قيل إنه انشق عن الجيش ما زلنا على العهد وعلى القسم الذي أقسمناه أمام الله والوطن وأمام ضمائرنا بأننا سنبقى الجنود الأوفياء لهذا الوطن ولقائد هذا الوطن.

من جانبه قال وائل مرشد حمود من مراتب وحدة المهام الخاصة: لقد تلقيت اتصالا من أحد زملائي بينما كنت على رأس عملي وبلغني فيه أن اسمي ظهر على قناة أورينت بأنني انشققت عن الجيش وأن الجيش قتلني ولكن أؤكد شخصيا أنني بصحة جيدة وأن هذا الكلام لم يحدث نهائيا ونحن على رأس عملنا وواجبنا كرجال أمن حماية الممتلكات العامة حتى ولو كنا مدنيين.

بدوره قال مجد مسعود من وحدة المهام الخاصة إن هذه المحطات كاذبة وهدفها التحريض وخلق فتنة في البلاد للمساس بالوحدة الوطنية في سورية.

من جهته قال محمد مسعود من وحدة المهام الخاصة لقد اتصل بي أحد زملائي وابلغني بخبر استشهادي بسبب اتشقاقي عن الجيش بعد إطلاق نار علي وهذا الكلام كله كذب وعار عن الصحة ونحن الآن على رأس عملنا ونتابعه على أكمل وجه.

كما نفى ثلاثة عناصر من قوى الأمن الداخلي الأكاذيب التي أوردتها إحدى قنوات التضليل والافتراء ضد سورية والتي ادعت فيها أنهم قتلوا على أيدي قوات الأمن لرفضهم الأوامر حسب قولها.

وقال المساعد مرهف الحلبي من وحدة المهام الخاصة في حديث للتلفزيون السوري أمس: أصبت بخاصرتي أثناء مشاركتي في مواجهة المسلحين بدرعا البلد ولم أنل شرف الشهادة لكنني تفاجأت باتصال هاتفي من أحد زملائي في قوى الأمن يخبرني أن اسمي وارد بين المنشقين عن قوى الأمن والجيش حسبما بثت القنوات المغرضة فباشرت الاتصال برؤسائي لأعلمهم كما أخبرت عائلتي أنني بخير تجنباً للبلبلة.

من جانبه قال الشرطي عبد الرحيم كنعان من كتيبة الأمن المركزي في حرستا بدمشق: أصبت بكسر في ذراعي بدرعا خلال مهمتنا لبسط الأمن والاستقرار هناك وقد اتصل بي أصدقائي وأخبروني أن اسمي بين من قتلتهم قوات الجيش لامتناعهم عن إطلاق النار والانصياع للأوامر حسب المحطات المغرضة وهنا سارعت للاتصال بأهلي لتكذيب الخبر.

بدوره قال الشرطي منار عبد الحميد بارودي من مركز كتيبة الأمن المركزي في دمشق: أخبرني أمس أحد زملائي أن اسمي ظهر على أحد القنوات المغرضة في خبر يعلن استشهادي في إحدى المهام بعد إطلاق قوة أمنية النار علي.

وأضاف بارودي أستغرب الخبر فنحن نؤدي مهامنا على أكمل وجه وهدفنا الحفاظ على الممتلكات العامة وحماية أمن الوطن والمواطنين لافتاً إلى أنه على قيد الحياة يقوم بواجباته بكل أمانة ويطمئن أهله أنه بخير.

جريح يروي الجريمة التي ارتكبتها التنظيمات الإرهابية المسلحة في معرة النعمان

كما روى المساعد أول الجريح باسم جراد الجريمة التي ارتكبتها التنظيمات الإرهابية المسلحة بحق عناصر المركز الأمني في معرة النعمان المكلفين حفظ الأمن والنظام وحماية الممتلكات الخاصة والعامة.

وقال جراد في حديث للفضائية السورية مساء أمس وصلنا أمر مهمة من فرع إدلب للذهاب إلى معرة النعمان لمؤازرة زملائنا هناك المهددين من قبل التنظيمات الإرهابية المسلحة بحرق المفرزة وهم داخلها وعندما وصلنا إلى المفرزة صارت تأتينا تهديدات على مدى يومين بأنه سيتم حرق المفرزة وقتل كل من فيها على أيدي المسلحين.



وقال جراد إن عناصر التنظيمات المسلحة قاموا بمحاصرتنا من كل الجهات وأخرجوا السلاح والقناصات من فوق الأبنية وأطلقوا النار علينا من كل إتجاه وقاومنا بكل طاقتنا ولكن أعداد عناصر التنظيمات المسلحة كانت كبيرة جدا وكانوا لا يقلون عن1500 مسلح وكانوا مجهزين بأسلحة متوسطة و ار بي جي وقنابل ومسدسات وبمبكشن وقاموا بإصابتنا واحدا تلو الآخر.

وأضاف جراد طلبنا مؤازرة من فرع إدلب فطلبوا منا الإنتظار لمدة قليلة وأتت طائرة مروحية لإسعافنا لم تستطع الهبوط بسبب كثافة إطلاق النار ولامتلاك عناصر التنظيمات المسلحة لقاذفات أر بي جي فقام أحد زملائنا السائقين بالمركز بوضع كل المصابين بسيارته وخرج منه مسرعا لإسعافنا مخاطرا بحياته وطوال الطريق قامت العناصر الإجرامية والملثمون بإطلاق النار علينا.

وقال جراد إن التنظيمات الإرهابية أوقفتنا بالقوة على أحد الحواجز واعتدى عناصرها علينا بالضرب والشتم وأخذوا سلاح أحد زملائي واستغلوا فقداني للوعي بأخذ لباسي العسكري وسلاحي وبطاقتي الأمنية ومبلغا من المال.

وكانت وحدات من الجيش العربي السوري بدأت أمس بإعادة الأمان والطمأنينة إلى مدينة جسر الشغور ومحيطها بعد تطهيرها من التنظيمات الإرهابية المسلحة التي روعت الاهالى واعتدت على الأملاك العامة والخاصة وعاثت تخريبا وفسادا في المدينة.

كما اكتشفت أمس مقبرة جماعية تضم جثث 12 شهيدا من قوى الأمن قتلهم عناصر التنظيمات المسلحة بوحشية ومثلت بجثثهم وقطعت رؤوسهم وأطرافهم بالسواطير في مشهد يدل على عقلية الإجرام التي تسيطر على تصرفات هذه التنظيمات المسلحة.

_________________
البستان الجميل لا يخلو من الأفاعي
عظَمة عقلك تخلق لك الحساد وعظَمة قلبك تخلق لك الأصدقاء
من عاش بوجهين مات لا وجه له
الشجرة العاقر لا يقذفها أحد بحجر
الحياة مليئة بالحجارة فلا تتعثر بها بل إجمعها وابنِ بها سلما تصعد به نحو النجاح
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://the-one-message.syriaforums.net
 
جريح يروي الجريمة التي ارتكبتها التنظيمات المسلحة في معرة النعمان.. عناصر من قوى الأمن يفندون مزاعم الإعلام المغرض: مستمرون في الدفاع عن الوطن
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
The-one-message :: المنتديات العامة :: اخبار حول العالم-
انتقل الى: